عالم الكهرباء

شنايدر إليكتريك العالمية تحتفل بعام آخر من الإنجازات في السوق المصري

الأربعاء 2016-01-20 15:11
شنايدر إليكتريك  العالمية تحتفل بعام آخر من الإنجازات في السوق المصري

 أقامت شركة شنايدر اليكتريك، الشركة العالمية المتخصصة في إدارة الطاقة والتحكم الآلي، مؤتمراٌ صحفياً اليوم بالقاهرة للإعلان عن إطلاق إستراتيجيتها العالمية “Life is On” في مصر تأكيداً على التزامها تجاه هذا السوق المحوري بهدف تحقيق عناصر الاستدامة والكفاءة والإعتمادية والأمان لعملائها. حضر المؤتمر الصحفي كل من السيد/ محمد سعد- رئيس شنايدر اليكتريك لمنطقة أفريقيا والكاريبي، والسيد/ ألبير فوشيه- العضو المنتدب لشركة شنايدر اليكتريك مصر وشمال شرق أفريقيا، وعدد من رؤساء قطاعات الأعمال بالشركة وهم:  المهندس/ منعم الفخراني، نائب الرئيس لتكنولوجيا المعلومات- شنايدر اليكتريك مصر وشمال شرق أفريقيا، والمهندس/ محمد شاهين، رئيس قطاع الصناعات- شنايدر اليكتريك مصر وشمال شرق أفريقيا.

يأتي إطلاق إستراتيجية “Life is On” في مرحلة دقيقة تشهد العديد من التحولات الكبيرة في دنيا الأعمال وفي المجتمعات تقودها مجموعة من العوامل أهمها: التمدن والتوجه نحو التطبيقات الرقمية وحركة التصنيع المتنامية. وتعتمد إستراتيجية “Life Is On” على تحول شنايدر إليكتريك لمفهوم إنترنت الأشياء (Internet of Things  (IoT)  في أداء أعمالها. فهذا المنهج سيغير من أساليب استهلاك الأفراد والشركات للطاقة، وكذلك التحكم الآلي في العمليات الصناعية بصورة أفضل، وتعزيز جودة القرارات التجارية، بالإضافة لتحسين أسلوب الحياة وإثرائها. من ناحية أخرى تؤكد الاستراتيجية الجديدة حرص الشركة على مساعدة عملائها حول العالم في الاستفادة من هذا التحول الجوهري، اعتماداً على خبرة شنايدر إليكتريك في تكنولوجيا التشغيل والتي تتحكم في أهم العمليات في مجتمعنا وتجعلها متصلة بتكنولوجيا المعلومات، بهدف تيسير حياتنا واتخاذ القرارات بشكل أفضل. فهذا النهج- والذي تعتبره شنايدر إليكتريك بمثابة بداية لبناء قاعدة البيانات اللازمة لدعم العمليات التشغيلية- يعتمد بشكل أساسي على تحسين عملية التحكم الآلي، والإدارة عن بُعد بشكل متطور، والصيانة التنبؤية، بما يتيح للشركات إدارة خدماتها بصورة أفضل، بالإضافة إلى تقديم التحليلات المتطورة، وإعداد معلومات تطبيقية واتخاذ قرارات مبنية على معلومات دقيقة في المنازل والمصانع ومراكز البيانات والمباني والمدن.

وبمناسبة إطلاق الإستراتيجية الجديدة، علق السيد/ ألبير فوشيه- العضو المنتدب لشركة شنايدر اليكتريك مصر وشمال شرق أفريقيا بقوله: "نعيش الآن في عالم مليء بالتغيرات والتحديات، وهو ما يفرض علينا ضرورة تبني منهج جديد في التعامل مع الموارد عالية القيمة والتي يأتي على رأسها الطاقة. في نفس الوقت، أصبحت تكنولوجيا المعلومات أداة لا غنى عنها لتحقيق التكامل في العمليات الإنتاجية وربط كافة موضوعات حياتنا معاً في حزمة واحدة ومتكاملة وهو ما نحاول تأكيده من خلال إستراتيجيتنا الجديدة. ويأتي حرصنا علي إطلاق هذة الإستراتيجية في السوق المصري لكونها مركزاً إقليمياً لأعمالنا  في المنطقة وواحدة من أكبر الأسواق التي تتمتع بإمكانيات هائلة."

وخلال المؤتمر الصحفي، قام رؤساء قطاعات أعمال الطاقة وتكنولوجيا المعلومات والصناعة بإعطاء شرح تفصيلي لطبيعة الأعمال التشغيلية داخل كل قطاع من خلال عروض تقديمية لأبرز الحلول والمنتجات التي تقدمها الشركة لعملائها. ففي قطاع الطاقة، تعد شنايدر اليكتريك من كبرى الشركات العالمية الرائدة في لوحات توزيع الجهد المتوسط وحلول التحكم الآلي للطاقة حيث بلغ  حجم المبيعات 5.7 مليار يورو آخر 12 شهر، إلي جانب إمتلاكها لأكثر من 250 مركز خدمة وأكثر من 90 موقع إنتاجي حول العالم. أما بالنسبة لقطاع الصناعة، فيبلغ حجم أعماله 5.6 مليار يورو، وتحتل الشركة المرتبة الثانية في حلول التحكم الآلي حيث يساهم القطاع بنسبة 22% من إجمالي إيرادات الشركة. تُعد شنايدر اليكتريك الشركة الأولي علي مستوي العالم في بادئات الحركة وأجهزة التفاعل مع الماكينات. وفي قطاع تكنولوجيا المعلومات، بلغت إيرادات القطاع عام 2014 حوالي 4.3 مليار يورو بما في ذلك إيرادات الأعمال الخاصة بمراكز البيانات، كما أن شنايدر اليكتريك هي الشركة الأولى عالمياً في حلول شبكات الأعمال والمنازل. تعمل الشركة مع أكثر من 220,000 شريك في هذا القطاع على مستوى العالم.

ومن جانبه، علق السيد/ محمد سعد- رئيس شنايدر اليكتريك لمنطقة أفريقيا والكاريبي بقوله: "لقد أصبحت الطاقة مرادفاً للحضارة في العصر الحديث، فلا يوجد منزل أو مصنع أو مدرسة أو شارع أو مواطن يستغني عن الطاقة في انشطته اليومية. ولأن الطاقة من أثمن الموارد لدى البشر، تأتي إستراتيجية “Life Is On” لتحقيق أفضل استخدام ممكن لموارد الطاقة، ودمج أفضل التطبيقات في استهلاك الطاقة والتحكم الآلي في كل الأنشطة الإنتاجية والاستهلاكية. إنّ الوصول لعالم ذكي يتطلب تطبيق حلول غير تقليدية والتي لن تنعكس مزاياها على عملاء شنايدر اليكتريك حول العالم فقط، ولكن يمتد تأثيرها ليشمل الأفراد والمؤسسات والدول أيضاً."

تولي شنايدر اليكتريك اهتماماً خاصاً بالسوق المصري باعتباره من الأسواق الاقليمية التي تنطلق منها للعديد من دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والقارة الأفريقية، لذا تحرص الشركة على التعاون في العديد من المبادرات التي تخدم مصر والمصريين لعل من أهمها خلال العام الماضي مشاركتها و رعايتها  في مشروع المسح الفني الشامل لأهرامات الجيزة، بهدف استكشاف أسرار أهم آثار العالم. تعاونت شنايدر اليكتريك في هذا المشروع مع وزارة الآثار المصرية وكلية الهندسة- جامعة القاهرة والمعهد الفرنسي للتراث والابتكار والترميم. انطلق المشروع في أكتوبر الماضي وقد تمكن من تحقيق اكتشافات كشفت النقاب عن العديد من أسرار بناء الأهرامات والحضارة المصرية القديمة.

تؤمن شنايدر الكتريك مصر بمجال الابتكار و تعتبر التراث الثقافي المصري محور عملية الابتكار وهم جزء من هذا المشروع الذي هو نتاج أكثر من 10 سنوات من المشاريع العلمية والتكنولوجية و الأثرية التي أجريت في مجال التراث المصري من شأنها أن تساعدنا على فهم الماضي من خلال التقنيات الرائدة التي تسمح لنا لبناء المستقبل.

تعمل شنايدر اليكتريك مصر وشمال شرق أفريقيا في أربع دول هي: مصر، السودان، ليبيا ومالطا، حيث بدأت أعمالها في السوق المصري عام 1987 ويبلغ عدد العاملين بها حوالي 1400 عامل وموظف ومهندس. يقع المقر الرئيسي للشركة بالقاهرة بالإضافة لمصنعها الإقليمي الحاصل علي شهادة الأيزو والمتخصص في إنتاج اللوحات الكهربائية للضغط المنخفض والمتوسط وكذلك مركز توزيع المنتجات بمدينة بدر. تقوم شنايدر اليكتريك مصر وشمال شرق أفريقيا بتصدير منتجاتها للعديد من دول المنطقة مثل: السودان، قطر، الإمارات العربية المتحدة، زامبيا، نيجيريا والمغرب و غيرها.

 

الرعاة